19:14 - 01 أبريل 2021

كتب – أحمد مجدي الرفاعي
عقد صندوق مكافحه الأدمان والتعاطي التابع لوزاره التضامن الأجتماعي مبادره للتوعيه بمخاطر الأدمان والتعاطي لطلاب المعهد العالي للخدمه الأجتماعيه ببنها .
صرح الدكتور محمد جمال الدين عبدالعزيز عميد المعهد بأنه تم توزيع نشرات من وزاره التضامن الأجتماعي علي الشباب لتوعيتهم وحثهم علي الأبتعاد عن التعاطي والأدمان ضمن مبادره (أوعي تجرب) لرفع التوعيه بمخاطر المخدرات قامت بمتابعتها دعاء رمضان مسئول العلاقات العامه بالمعهد مع أتخاذ الأجراءات الأحترازيه اللازمه للوقايه من فيروس كورونا .
أكدت الدكتوره مروه صبري منسق برامج صندوق ومكافحه وعلاج الأدمان بالصندوق الأجتماعي بأن هناك عوامل للخطوره منها غياب التواصل بين أفراد الأسره ووجود خطأ في أساليب التربيه سواء الشده أو التدليل والعنف الأسري والتفكك المستمر بين الأزواج بالأضافه الي وجود تاريخ سابق للتعاطي في الأسره وأساءه أستخدام التكنولوجيا الحديثه .
أضافت بأن هناك مجموعه من العوامل لحمايه الشباب منها أن نستمع أليهم ونتعرف علي أهتماماتهم وميولهم والمتابعه غير المباشره لأصدقائهم ولمشكلاتهم ومساعدتهم علي أكتساب المهارات الفكريه والرياضيه والأبداعيه التي ترفع قدراتهم وثقتهم بالنفس وتشجيعهم علي ممارسه الرياضه وتعلم الهوايات مثل الرسم والسباحه والقراءه والأنخراط في الأعمال التطوعيه المختلفه والأنشطه الجماعيه والروابط الشبابيه والتحدث معهم بشأن الحقائق والمخاطر الناجمه عن التدخين وتعاطي المخدرات وطرق حمايه أنفسهم .
أضحت بأن هناك مظاهر تدل علي التعاطي يجب ملاحظتها علي الشباب منها عدم الأنتظام في ممارسه المهام الحياتيه اليوميه والتدهور الصحي وفقدان الشهيه للطعام وأضطربات النوم وأنخفاض المستوي الدراسي والعلمي وتغير الأهتمامات والأصدقاء والأنشطه وأختلاف السلوك وأستخدام الحيل الدفاعيه والمرواغه والكذب لأخفاء حقيقه التعاطي والمطالبه المستمره بالنقود وفقدان أشياء كثيره بالمنزل وزياده التوتر ومحاوله الأنعزال وتدهور الأهتمام بالمظهر العام والخروج المستمر وتقديم مبررات واهيه وعدم الأنتباه وضعف التركيز .

كلام اغلى من الذهب

فى 03 مايو 2021

شارك الموضوع