17:00 - 10 أغسطس 2018

محمد السعيد

تزامناً مع إحياء الذكرى الثالثة والسبعين لإلقاء القنبلة الذرية على مدينتي هيروشيما ونجازاكي، فتح متحف خوفو أبوابه بمنطقة أهرامات الجيزة أمام عدد من الوفود السياحية اليابانية، حيث كان في استقبالهم منذ فترات الصباح الأولى محمود هلال مدير عام المتحف .

وكانت الوفود اليابانية قد أعربوا عن سعادتهم لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة التي وجدوها من قبل القائمين على أمر المتحف من موظفين وعمال، ويقول مصطفى محمد “مرشد سياحي” أنه لمس في أعضاء الوفد الذي رافقه أثناء زيارة متحف الملك “خوفو” انبهاراً واضحاً من قبلهم، لما تتمتع به مقتنيات المتحف من أهمية كبيرة في تاريخ الآثار الفرعونية القديمة والتي تتمثل في احدى أشهر مراكب الشمس، والتي كانت قد أهداها أحد أبناء الملك خوفو صاحب الهرم الأكبر إليه تقرباً من والده الملك.

وتقول “أوكاكايا” من طوكيو أن زيارتها لهذا المتحف جعلها تستمع بزيارتها لمصر، مضيفة إلى أنها تأتي إلى مصر كثيراً، ودائماً تحرص في كل زياراتها على على زيارة متحف الملك “خوفو” لتشاهد مركب الشمس التي تصفها بالعظيمة.

وأكدت “أوكاكايا” ذو الخامسة والسبعين عاماً أنها تعتبر هذه الزيارة متميزة جداً بالنسبة إليها، ذلك لأنها تواكب احياء ذكرى تاريخية وهي حادثتي هيروشيما ونجازاكي أيام الحرب العالمية الثانية، وقالت أنها تحرص على تعلم اللهجة المصرية في كل مرة تأتي فيها إلى مصر.

شارك الموضوع