19:04 - 03 أبريل 2020

كتبت/غاده نجيد

يعتبر القلب من الأعضاء الأساسية فى جسم الإنسان وأيضا الحيوان،فيقوم بضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم عن طريق الأوعية الدموية لخلايا الجسم لتزويدها بالاكسجين والغذاء،ويعتبر القلب جزء من الجهاز الدورانى فى الجسم وينقبض وينبسط باستمرار، فيبدأ القلب بالعمل من مراحل تكون الجنين ولا يتوقف عن العمل نهائيا إلا عند الموت،فهو من اهم الأعضاء فى جسم الإنسان بعد الدماغ وله حجم قبضة اليد المضمومة فيزداد حجم القلب وصحته لدى الرياضيين وأصحاب اللياقة البدنية؛لتأثره بالتمارين الرياضية كما تتأثر باقى اعضاء الجسم،فالقلب فى جسم الإنسان العادى يكون على شكل مخروطى من حوالى 250 إلى 350 جراماً كما يتكون القلب من أربعة حجرات وهما البطينان والأذينان ويستقر بصدر الإنسان بإزاحة إلى اليسار .

يتكون القلب من عدة شرايين وأوردة وهى المسئولة عن نقل الدم من وإلى الجسم منها: الشريان الأورطى وهو أكبر شرايين الجسم والوريد الأجوفى العلوى والوريد الأجوفى السفلى والشريان الرئوى والوريد الرئوى والشرايين التاجية،كما يتكون القلب أيضا من صمامات كالصمام الأبهري والصمام الرئوي والصمام التاجي والصمام ثلاثى الشرفات.

يقوم القلب بنقل الغذاء والاكسجين إلى جميع أجزاء الجسم فينقل الأكسجين من الرئتين عن طريق الشرايين إلى جميع أجزاء الجسم،كما ينقل المواد العادمة والفضلات عبر الأوردة ومن ثم طرحها عبر المثانة ثم خارج الجسم،وفى حالة عدم استطاعة القلب بتزويد الخلايا والأنسجة بالدم يؤدى إلى موتها،ومن خلال قيام القلب بالتقلص والتمدد يتيح للدم بالدخول إليه ومن ثم يدفعه ثانية إلى الخارج،ويتلقى القلب إشارات كهربائية تجبره على القيام بالانقباض والإنبساط بشكل مستمر،يتلقى أولا إشارة محفزة لنبض القلب من العقدة الجيبية الأذينية التى تتكون من مجموعة من الخلايا الموجودة على جدران الأذين الأيمن فبمرور هذه الإشارة عبر الأذينين تجبرهما على التقلص وضخ الدم إلى البطينين،ويوجد بالقلب عقدة بين كلا من الأذينيين والبطينيين وهى العقدة الاذينية البطينية التى من خلالها يتم توصيل الإشارة الكهربائية من الاذينيين إلى البطينيين للإنقباض مع تأخر متعمد فى الإشارة الكهربائية بين الاذينيين والبطينين لعمل القلب بصورة سليمة.

ويرجع لدوران الدم فى الجسم اهمية بالغة فيحمى الجسم من الميكروبات بمساعدة الجهاز الليمفاوى والمناعة إلى جانب منع حدوث نزيف عن طريق تخثر الدم والحفاظ على البيئة الداخلية للجسم عن طريق الحفاظ على توازن أنظمة الجسم،كما يتعرض القلب لأمراض عدة منها أمراض خلقية من لحظة الولادة ومنها مشاكل مكتسبة حدثت بعد الولادة؛فالعيوب الخلفية بالقلب تحدث فى بنية القلب من وقت تكون الجنين فى رحم الأم فى أغلب الاحيان ومن المرجح أن تكون اضطرابات وراثية،والأمراض المكتسبة ترجع لعدم انتظام نبضات القلب وربما لعيب خلقى مكتسب وتحدث فى أي عمر ويتم العلاج عن طريق الأدوية او الجراحة او أجهزة لضبط نبضات القلب،وتجدر الإشارة إلى أن ممارسة الرياضة وتناول الوجبات الصحية مع المحافظة على الوزن الصحى تعد طريقة جيدة للحفاظ على صحة القلب.

ومن الأطعمة التى تحافظ على صحة القلب والجهاز الدورانى بالجسم:الأسماك كالسالمون والتونة لإحتوائهما على مادة الأوميغا 3 المفيدة للقلب،والفواكه كالبرتقال والبابايا لإحتوائهم بالبيتا كاروتين، والبوتاسيوم والألياف،والخضراوات الملونة كالجزر والفلفل الأحمر لإحتوائهم على الفيتامينات التى تعمل على مساعدة القلب.

اوعى تفكرنى ناسى

فى 01 ديسمبر 2020

احلام اليقظة

فى 27 نوفمبر 2020

شارك الموضوع